رياضة

الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تستقطب اللاعب الشاب إسماعيل الزياني

القرار جاء بعد توقُّف اللاعب عن انضمامه إلى صفوف المنتخب الإسباني

في خطوة ملفتة ونجاح جديد للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تمكّنت من ضم اللاعب الشاب إسماعيل الزياني، الذي كان جزءًا من فريق برشلونة لفئة الفتيان.

يأتي هذا القرار بعد توقُّف اللاعب عن انضمامه إلى صفوف المنتخب الإسباني، واختياره الآن لتمثيل المنتخب الوطني المغربي، وهو انتصار مهم للكرة المغربية.

وفي إطار التحضير للاستحقاقات المقبلة، تلقى الزياني (2009) دعوة رسمية للمشاركة في معسكر المنتخب الذي سيقام في الفترة من 11 إلى 18 ديسمبر.

تم التنسيق رسميًا مع فريق برشلونة للسماح للزياني بالمشاركة في هذا التربص الإعدادي، وقد عبر اللاعب الواعد عن فخره بالدعوة من خلال نشر صورة للمراسلة على حسابه في “إنستغرام”.

الجامعة الملكية المغربية قد حققت نجاحًا سابقًا في تأهيل لاعبين مثل إلياس أخوماش من فياريال الإسباني، الذي شارك في مباراتي ودية ضد الدنمارك والولايات المتحدة الأمريكية مع المنتخب الأولمبي.

يعد الزياني، الذي ينحدر من أصول مغربية وإسبانية، بطلًا سابقًا حيث شغل منصب قائد فريق برشلونة في الفئة العمرية أقل من 15 سنة.

هذه الخطوة تعزز المواهب الشابة في المغرب وتمثّل إضافة قيمة للمنتخب الوطني، وتبعث برسالة إلى العالم بجودة المواهب الكروية في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

يُرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني.

يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.