مجتمع

بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة

تم عقد لقاء تواصلي بين شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم والرياضة، يوم الثلاثاء 28 نوفمبر، في المقر الرئيسي للوزارة، مع الهيئات الممثلة لجمعيات الأمهات والآباء وأولياء الأمور. وذكر بلاغ للوزارة أن هذا اللقاء يأتي بعد اجتماع رئيس الحكومة مع النقابات التعليمية يوم الاثنين 27 نوفمبر، حيث تم تقاسم مخرجات الاجتماع مع الهيئات الممثلة للجمعيات، مع التأكيد على دورها الاستراتيجي.

وأكد الوزير استجابة الحكومة لمطالب النقابات، بتجميد النظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية وتحسين دخلهم. كما تم التطرق في اللقاء إلى تنفيذ إصلاحات التعليم وتحسين الظروف المدرسية، وتم استعراض مستجدات تنزيل خارطة الطريق 2022-2026.

وأشار الوزير إلى حرص الوزارة على تلبية احتياجات الأسر وتطلعاتها لضمان تعليم جودة لأبنائها، وذلك من خلال تنزيل خارطة الطريق والتي تم بناؤها بمشاركة الجميع. كما تم التركيز على التقدم الإيجابي الذي حققته المؤسسات التعليمية في مشروع “مؤسسات الريادة”، والتفاعل الإيجابي مع مبادرات دعم التعلم عن بعد.

وأثنت الهيئات الممثلة لجمعيات الأمهات والآباء وأولياء الأمور على الموقف الإيجابي للحكومة ودعمها لمطالب النقابات، داعين الأساتذة إلى التفاعل الإيجابي والعودة إلى الفصول الدراسية. كما أكدت هذه الهيئات تأييدها لمبادرة الوزارة في دعم تعلمات التلاميذ عن بُعد ومشاركتها الفعّالة في مشروع “مؤسسات الريادة”، مع التأكيد على ضرورة تحقيق المصلحة الفضلى للتلاميذ وتحسين جودة التعليم العمومي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

يُرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني.

يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.