فتح الحدود المغربية الجزائرية بصفة إستثنائية لهذا السبب

9 نوفمبر 2021 - 6:35 م

بالرغم من التوتر الذي تشهده العلاقات المغربية الجزائرية، و قطع الجزائر علاقتها الديبلوماسية مع الرباط من جانب واحد، إلا أن الحدود بين البلدين فتحت بصفة إستثنائية يومه الثلاثاء 9 نونبر.

و جرى فتح المعبر الحدودي زوج بغال، بصفة إستثنائية،  لأجل تسليم السلطات المغربية لنظيرتها الجزائرية 12 مطلوبا للقضاء الجزائري، وفق ما أفاد مسؤول مغربي، بحسب وكالة فرانس برس الثلاثاء.

وأوضح المصدر أن سلطات الرباط “بذلت مجهودات لتسريع عملية التسليم والتنسيق مع السلطات الجزائرية، إلتزاما بإحترام اتفاقيات التعاون القضائي”، مشيرا إلى أن العملية جرت يوم أمس الاثنين 8 نونبر.

وأضاف أن المعنيين، وهم 11 جزائريا و مواطن موريتاني، كانوا موضوع مذكرات اعتقال دولية صادرة عن القضاء الجزائري للاشتباه في تورطهم في قضايا تهريب دولي للمخدرات.

و تأتي هذه العملية، بينما تشهد علاقات الجارين المغاربيين توترا غير مسبوق حيث أعلنت الجزائر قطع علاقاتها مع الرباط، من جانب واحد.

وتروج الجزائر مزاعم ومغالطات في تصعيد ممنهج ضد مصالح المملكة المغربية. تحت أنظار الأمم المتحدة التي باتت تعرف حقيقة النظام الجزائري و العداء الذي يكنه كابرنات العسكر تجاه المغرب.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب