الوضع الكارثي بالمامونية يُخرج الشغيلة الصحية للإحتجاج

الوضع الكارثي بالمامونية يُخرج الشغيلة الصحية للإحتجاج
16 أغسطس 2020 - 10:13 م
أعلن المكتب النقابي المحلي للمركز الإستشفائي الجهوي ابن زهر، المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، تنظيم وقفة احتجاجية يوم الاثنين 17 غشت الجاري، على الساعة العاشرة والنصف صباحا أمام إدارة المستشفى تليها، وقفة احتجاجية وتضامنية أمام المستعجلات على الساعة 11 صباحا. ووفقق بلاغ للمكتب، فإن هذه الوقفات، تأتي احتجاجا على الوضع الذي يتخبط فيه المستشفى، أمام تطورات وباء كورونا، والتحديات التي يواجهها العاملات و لعاملين بقطاع الصحة. وسجل المصدر ذاته، عجز المسؤولين عن احتواء الوضع الذي بات يشكل خطرا محدقا وواضح المعالم ويتربص الأشخاص المتواجدين في الصفوف الأمامية لمواجهة الجائحة، خصوصا أمام توافد ولجوء ساكنة مراكش إلى المؤسسة بكم كبير في ظروف مزرية. وأوضح البلاغ، أن الوضع بالمستشفى، يطبعه سوء التدبير والتنسيق الإداري، وانعدام شروط السلامة، ناهيك عن غياب مسارات محددة لمرضى كوفيد وغير كوفيد؛ نقص في التجهيزات؛ غياب الادارة بعد اعفاء مدير المستشفى، بالإضافة إلى عدم التنسيق بين مختلف المؤسسات الصحية سواء منها العمومية او الخاصة عند ارسال المصابين او المشتبه في اصابتهم بكوفيد الى مستعجلات ابن زهر.
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: