نزوح مصطافين نحو شواطئ أكادير يخنق طرقاتها ويتسبب في ازدحام (صور وفيديوهات)

نزوح مصطافين نحو شواطئ أكادير يخنق طرقاتها ويتسبب في ازدحام (صور وفيديوهات)
17 أغسطس 2020 - 3:00 م

تسبب توافد أعداد وصفت بـ”الكبيرة”، من المواطنين الراغبين في الإصطياف بشواطئ مدينة أكادير، في إزدحام واختناق الطرقات، أمس الأحد 16 عشت الجاري، خاصة على مستوى جماعة أكادير، أورير وتغازوت، التي تعرف إقبالا هاما من طرف المصطافين.

ووفق ما عاينته “السبق”، فقد شهدت الطريق الوطنية رقم 1؛ على مستوى أغروض، إمي ودار، تغازوت وإيموران، إزدحاما واختناقا “كبيرا”، بسبب توافد المواطنين من مختلف الأحياء السوسية إلى هذه المناطق، التي أصبحت كذلك وجهة رئيسية للسياح المغاربة؛ خاصة من مراكش، من أجل قضاء عطلة الصيف لهذه السنة.

فبالرغم من أن فيروس كورونا المستجد، ما يزال منتشرا بمناطق مختلفة من المغرب، إلا أن أكادير أصبحت تعود إلى سابق عهدها، وحركيتها المعهودة خلال أشهر فصل الصيف، وسط مخاوف من تنقل عدوى الوباء إليها بسبب السماح لتنقل الأفراد بين المدن والجهات المغربية، وبالتالي تفاقم الحالة الوبائية بالمنطقة.

وتعاد المشاهد ذاتها، كل نهاية كل أسبوع بالمناطق المذكورة، حيث تصبح شواطئ كل من أكادير المدينة، أنزا، إيموران، تغازوت، شاطئ 25، إمي ودار وأغروض مكتظّة بالمصطافين، كما تشهد الشوارع المؤدية إليها إزدحاما واختناقا؛ خاصة أيام السبت والأحد.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: