فضيحة.. وفاة مصاب بكورونا في سيارة إسعاف بحثا عن مستشفى بمراكش

فضيحة.. وفاة مصاب بكورونا في سيارة إسعاف بحثا عن مستشفى بمراكش
18 أغسطس 2020 - 2:30 م

مثال آخر حدث اليوم الثلاثاء يوضح بجلاء أن المنظومة الصحية في مراكش انهارت بشكل تام، بسبب الإهمال والاستهتار بأرواح المصابين والمرضى.

فقد توفي خمسيني مصاب بكورونا صبيحة اليوم وهو وسط سيارة الإسعاف، عندما كانت تبحث عن مستشفى لاستقباله.

الفضيحة أن ذويه لم يجدوا من يستقبلهم في مستشفى ابن زهر، في وقت يرفض مستشفى الرازي استقبال المصابين بكورونا منذ مدة.

وهو ما أدخلهم في رحلة بحث عن مصحات لإنقاذ حياته، إلا أنها لم تجد أحدا لاستقباله إلى أن توفي داخل سيارة الإسعاف.

وتعيش مستشفيات المدية وضا كارثيا بكل المقاييس، خصوصا مستشفى المامونية الذي وصلت فيه الأوضاع إلى درجة أن جثث الموتى تبقى مهملة. فبعد شريط صوتي نشرته طبيبة تطالب فيه بمد يد العون وإنقاذ المرضى من الموت المحقق، خرج فيديو جديد من داخل مستشفى المامونية بمراكش، يظهر كيف يتم إهمال المرضى والموتى هناك، حيث يرمون وسط القذارة التي يعيشها المستشفى.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: