سبتة تدرس اتخاذ إجراءات جديدة بعد تدهور الوضع الوبائي بسبب كورونا

سبتة تدرس اتخاذ إجراءات جديدة بعد تدهور الوضع الوبائي بسبب كورونا
14 سبتمبر 2020 - 3:35 م

أعلن رئيس حكومة سبتة المحتلة، أن السلطات المحلية تدرس اتخاذ إجراءات جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا، بعد تدهور الوضع الوبائي في المدينة خلال الأسابيع الأخيرة.

وحسب رئيس الحكومة خوان فيفاس، فإن المدينة لن تعود إلى الحجر الصحي كما في السابق، إلا أنه يُتوقع اتخاذ إجراءات جديدة صارمة للحد من انتشار أكبر للفيروس.

وبلغ عدد الإصابات في المدينة إلى 472 حالة، توفي منها 9 حالات، وتعالج 329 شخص مصاب، في حين لازالت عدد الحالات النشيطة المصابة بفيروس كورونا تصل إلى 134 حالة، 4 منهم في المستشفى والاخرون يتعالجون في منازلهم.

وكانت سبتة المحتلة قد تعافت بشكل كلي من فيروس كورونا، لكن في الأسابيع الأخيرة عاد الفيروس ليتفجر من جديد مسجلا 10 إصابات في اليوم.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: