خبير بمعهد “باستور” يحذر من فاجعة بسبب صلاة الجمعة

16 أكتوبر 2020 - 1:00 م

حَذر المهندس والخبير بمعهد “باستور” بالدار البيضاء؛ إدريس الحبشي، المواطنين المغاربة من خطورة التسبب في حدوث “فاجعة”، على خلفية السماح بإقامة صلاة الجمعة داخل المساجد.

وقال الحبشي، “اليوم كما يعلم الجميع أول صلاة جمعة منذ الحجر الصحي بالمساجد”، مردفا “فالحذر من الازدحامات عند الدخول والخروج، توضأ بمنزلك، لا للتيمم، لا للتصافح والعناق، لا للتجمعات أمام أبواب المساجد، لتكن شروط النظافة حاضرة لدى الجميع؛ التباعد والكمامات”.

وطالب الخبير بمعهد “باستور” المواطنين بالصلاة في المنازل إذا امتلأت المساجد، قائلا “إذا وجدتم المساجد قد امتلأت فيها نقط الصلاة المحددة، فلا بأس أن تعودوا إلى بيوتكم، فأكيد لكم نفس الأجر والثواب في هذه الظروف الوبائية الاستثنائية”، مسترسلا “فلا تتسببوا في فاجعة لاهاليكم وذويكم، فالوضع الوبائي في تطور مضطرد”، وفق تعبير المتحدث.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قد أعلنت أنه تقرر الرفع من عدد المساجد المفتوحة إلى عشرة آلاف مسجد، وأن تقام فيها صلاة الجمعة، بالإضافة إلى الصلوات الخمس، وذلك ابتداء من صلاة يومه الجمعة 28 أكتوبر 2020، مع الالتزام بالاجراء ات الوقائية من انتشار وباء فيروس كورونا.

The post خبير بمعهد “باستور” يحذر من فاجعة بسبب صلاة الجمعة appeared first on آشكاين.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: