أيت الطالب لحفيظ العلمي: أجهزة التنفس وأسرة الإنعاش غير صالحة

23 أكتوبر 2020 - 11:00 م

فجر وزير الصحة خالد أيت الطالب قنبلة في وجه وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأحضر والرقمي مولاي حفيظ العلمي، حين كشف معطيات مثيرة عن أجهزة التنفس الاصطناعي وأسرة الإنعاش التي افتخر به الوزير العلمي في غشت الماضي حين قال إنها إنجاز مغربي سيتم الاعتماد عليه لأنها تحترم المعايير الدولية.

أيت الطالب قال عكس ما اعقتده الجميع، وأجاب عن سؤال كانت آشكاين قد طرحته، إذ كشف أن هذه الأجهزة لم يتم استعمالها بعد لأنه لم يتم الموافقه عليها، كما صرح في حوار مع “ميديا 24” الناطق بالفرنسية.

وهو بمثابة رد على الوزير العلمي الذي قال قبل أيام إن وزارة الصحة لم توافق بعد على الأجهزة والأسرة، إلا أن الطالب رد عليه بكون هذه التجهيزات لا يمكن الموافقة عليها، بل أكد في الحوار أنه لن يتحمل المسؤولية في المواقفة عليها.

وقال وزير الصحة: “في ظل ما حدث خلال الأزمة أصبحت جميع الأجهزة الطبية بما في ذلك سرير الإنعاش سلعة نادرة للغاية. كان هناك ارتفاع في الأسعار. لقد أصبح من الصعب اقتصاديا على المغرب الحصول عليها بأسعار باهظة. لا تزال هناك رغبة في إيجاد حلول محلية مثل ما فعلناه للأقنعة في النهاية ومثل ما فعلناه لاختبارات PCR المعملية”،مشيرا إلى أن سعر سرير الإنعاش يمكن أن يتراوح بين 25000 و 150.000 درهم حسب الخيارات.

وتابع قوله: “كان هناك عمل تم القيام به في هذا الاتجاه للحصول على السرير وجهاز التنفس الصناعي. لكن استخدامها يتطلب درجة كبيرة من المسؤولية لأن سلامة المرضى على المحك. من الضروري المرور عبر مختلف مراحل وإجراءات الموافقة على شهادة الاختبار حتى يتم التحقق من صحتها. بمجرد التحقق من صحتها يمكن أن تكون قيد الاستخدام اليومي. في هذه المرحلة يمكن للوزارة أن تتحمل هذه المسؤولية. هذا هو الحال أيضًا بالنسبة لجهاز التنفس الصناعي. إلى جانب ذلك فإن جهاز التنفس الصناعي ليس من أجل لا شيء”.

وحسب إفادات وزير الصحة، يوجد في المغرب الآن 2013 سريرا للعناية المركزة. ومتوسط ​​معدل الاعتماد عليهم بالكاد يتجاوز 26٪. وتتراوح هذه النسبة في الدار البيضاء بين 60 و 65٪

وختم قائلا: “كنا نرغب في استخدام أقنعة مغربية وأسرة إنعاش ولكن “الله غالب” ، لم يتم اختبارها واعتمادها بعد”.

The post أيت الطالب لحفيظ العلمي: أجهزة التنفس وأسرة الإنعاش غير صالحة appeared first on آشكاين.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: