وزير تطواني وسط اتهامات بخرق الطوارئ الصحية وانتقادات لاذعة تلاحقه

20 يناير 2021 - 4:21 م

تلقى محمّد بنعبد القادر، القيادي الاتحادي، ووزير العدل في حكومة العثماني، انتقادات لاذعة بسبب مشاركته في حفل استقبال بمدينة الراشيدية وسط قرار الحكومة بتشديد إجراءات حالة الطوارئ الصحية.

وظهر الوزير بنعبد القادر في شريط فيديو رفقة مسؤول بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وهو لا يرتدي الكمامة، بالغرم من تواجده وسط تجمّع من المواطنين الذي شاركوا بدورهم في حفل الاستقبال.

وبحسب شريط فيديو جرى تداوله على نطاق واسع بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، فإن حفل استقال الوزير ابن مدينة تطوان، نُظم في قاعة مغلقة بالراشيدية، بحضور أزيد من ثلاثين شخصا على الأقل.

وهاجم عمر الشرقاوي، الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي الوزير بنعبد القادر، وقال: “فاش تشوف وزير العدل، الذي يطلق عليه حافظ الاختام، يخرق قانون الطوارئ الصحية بكل بشاعة ودون مشكل، ويحضر لقاء ليلي خارج القانون فاعلم اننا في بلد قانون بيت العنكبوت”، حسب تعبيره.

وأضاف الشرقاوي: “إن القانون عندنا يصطاد المواطن الضعيف وتمزقه أرجل المسؤولين الكبار”، مبرزاً: “لا أفهم كيف لحكومة تصدع رأسنا بتمديد حالة الطوارئ، وتحذر المواطن الضعيف من خرقه، ويأتي وزير العدل بلا حرج ليضرب كل شيء عرض الحائط”.

The post وزير تطواني وسط اتهامات بخرق الطوارئ الصحية وانتقادات لاذعة تلاحقه appeared first on الشمال24.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: