“البيجيدي” يدعو أعضاء الحزب لرفع تحدي إنجاح الاستحقاقات الانتخابية المقبلة

10 مايو 2021 - 5:40 م

سجلت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، التقدم الحاصل في الإعداد والتحضير السياسي والمسطري للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، مؤكدة في مقابل ذلك حرصها على التعاون مع كل الأطراف لجعلها لحظة ديمقراطية مشرفة للوطن.

ودعت الأمانة العامة في بلاغ لها عقب اجتماعها الشهري المنعقد نهاية الأسبوع المنصرم، عموم أعضاء الحزب إلى التعبئة القوية لإنجاح الاستحقاقات الانتخابية المقبلة والتصدي الحازم لكل ما يمكن أن يشوبها من خروقات.

وشددت أمانة “البيجيدي” على ضرورة التصدي ميدانيا لأي خروقات أو تراجعات، ورفع تحدي ورهان نجاح هذه الاستحقاقات، بما يتطلبه ذلك من تعبئة ويقظة، واعتزاز بحصيلة الحزب في تدبير الشأن العام الوطني والمحلي والتواصل مع المواطنين حولها بكافة الوسائل الممكنة.

وعقدت الأمانة العامة لـ”المصباح” يومي 8 و9 ماي 2021 اجتماعها الشهري، تدارست في بدايته المستجدات السياسية على الساحة الوطنية والإسلامية.

و توقفت الأمانة العامة عند واقعة استقبال الدولة الإسبانية لرئيس الجبهة الانفصالية، المدعو إبراهيم غالي باستعمال هوية مزورة وما أثار ذلك من استهجان ورفض شعبي ورسمي، وردود فعل غاضبة لدى مكونات الصف الوطني ومختلف تشكيلاته السياسية الحزبية والمدنية.

كما توقفت أمانة حزب “المصباح” عند الاعتداءات المتكررة للكيان الصهيوني ضد أهلها بفلسطين المرابطين والمعتكفين العزل بأكناف المسجد الأقصى، والخطوات الاستفزازية والانتهاكات المتجددة التي ما فتئت قوات الاحتلال والمتطرفون الصهاينة يمارسونها في حق المسجد الأقصى وفي حق المصلين كما يحدث في هذه الليالي الأخيرة من رمضان الأبرك.

وتدارست الأمانة العامة عروضا حول عدد من الموضوعات الواردة في جدول أعمال الاجتماع الشهري وهي تطورات الوضع السياسي الخطاب السياسي للحزب في أفق الانتخابات المقبلة، بالإضافة إلى مشروع مبادرة سياسية تفعيلا لتوصية من توصيات المجلس الوطني.

كما أشارت أمانة “المصباح”، خلال نفس الاجتماع، عرضا حول العلاقات العامة للحزب، إلى جانب خارطة طريق للتحضير السياسي للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، حيث قررت اعتماد الأرضيات المقدمة بعد المناقشة الغنية التي تمت بشأنها، وتم تحديد آليات متابعة تفعيلها.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
%d مدونون معجبون بهذه: